أضيف في 4 دجنبر 2018 الساعة 17:30


بني ملال .. أنشطة تحسيسية جهوية لمناهضة العنف ضد النساء


الصورة من الارشيف

ومع/ نظمت المنسقية الجهوية لوكالة التنمية الاجتماعية بجهة بني ملال خنيفرة، أمس الاثنين، ندوة جهوية تحسيسية تندرج في سياق الحملة الوطنية السادسة عشر لمناهضة العنف ضد النساء، التي أطلقتها وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية (26 نونبر - 11 دجنبر).

وقال المنسق الجهوي للوكالة عبد الهادي مناني، خلال هذه الندوة التي انعقدت في إطار الحملة الوطنية التي دأبت الوزارة على تنظيمها سنويا تخليدا لليوم العالمي لمناهضة العنف ضد النساء الذي يصادف 25 نونبر من كل سنة، إن هذا اللقاء يهدف إلى فتح نقاش مع كافة الفاعلين في المجال، وبلورة مقترحات عملية للمساهمة في مناهضة العنف ضد النساء والفتيات، ودعم التنسيق بين مختلف المتدخلين لمحاربة هذه الظاهرة، والمساهمة في تغيير سلوكات مرتكبي هذه الممارسات، وتعبئة المجتمع لإدانتها، والتحسيس المجتمعي وتعبئة مختلف الفاعلين، بما فيهم وسائل الإعلام، من أجل العمل على التصدي لهذه الأشكال الحاطة من كرامة النساء.

واعتبر السيد مناني، خلال هذه الندوة التي تندرج أيضا في إطار الأنشطة التحسيسية الجهوية التي تنظمها وكالة التنمية الاجتماعية، أن العنف ضد النساء يعد "انتهاكا لحقوق الإنسان وآفة اجتماعية، حيث يمس السلامة الجسدية والنفسية للمرأة ، ويعطل مشاركتها في مسار التنمية"، مضيفا أن آثاره السلبية تتجاوز حدود الفرد لتطال الأسر والمجتمع، "مرسخة بذلك نمطا ثقافيا يتغذى على سلوكيات الهيمنة والتمييز والتبعية، وينتج علاقات غير متكافئة تهدد استقرار الأفراد والمجتمعات".

ودعا المنسق الجهوي جميع الفاعلين بمختلف مشاربهم من مؤسسات الدولة وجماعات ترابية وقطاع خاص وهيئات المجتمع المدني إلى بذل جهود أكبر للتصدي لظاهرة العنف من خلال إنجاز برامج ومشاريع ناجعة في مجال تفعيل المساواة بين الرجال والنساء من جهة، ومحاربة العنف والتمييز ضد النساء من جهة أخرى، وذلك بالنظر لكون هذه الظاهرة "لم تعرف تراجعا حسب الإحصائيات الوطنية الرسمية، بل لوحظ ظهور أشكال جديدة للتمييز والعنف ضد النساء، والذي يعتبر من بين العراقيل التي تؤثر سلبا على المجهودات التي تبذلها بلادنا في مجال التنمية البشرية".






وتتضمن الحملة التحسيسية الجهوية تنظيم ندوات حول ظاهرة العنف، وورشات تحسيسية بكل من الثانوية الإعدادية "داي" ببني ملال بعد غد الخميس، وبالثانوية التأهيلية "النور" بأولاد مبارك والثانوية التأهيلية "طارق بن زياد" بالقصيبة يوم الجمعة المقبل ، وبمركز التربية والتكوين ببني ملال والثانوية التأهيلية "بزاوية الشيخ" يوم الثلاثاء 11 دجنبر.

من جهتها أوضحت السيدة مريم بوريمش (مكلفة بالفضاء متعدد الوظائف للنساء التابع للتعاون الوطني ببني ملال)، خلال هذه الندوة، أن إحداث الفضاءات المتعددة الوظائف جاء استجابة للهدف الثامن من المجال الثاني للخطة الحكومية للمساواة ، والذي يدعو إلى "مأسسة التكفل بالنساء والأطفال ضحايا العنف" ، وضمانا لحقوق النساء ومحاربة جميع أشكال التمييز بين الجنسين، والعنف ضد النساء.

وأشارت إلى أن هذه الفضاءات تمثل آلية للتأهيل والتمكين الاقتصادي، واكتساب المعارف في مجال الحقوق والمساواة بين الجنسين، وفضاء للقرب لفائدة النساء في وضعية صعبة يوفر لهن خدمات اجتماعية وقانونية، حيث يستقبل الفضاء العام ببني ملال، على سبيل المثال، ويستهدف كل الفئات من النساء ضحايا العنف والنساء في وضعية صعبة، و"حصريا النساء ضحايا العنف وفي وضعية صعبة كبرى ناتجة عن تراكم عنف وهشاشة، وإعادة بناء علاقة الأم بالطفل مع تقديم خدمات الإيواء المؤقت".





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
قطعان من الكلاب الضالة تهدد سلامة المواطنين والمواشي بأفورار.فيديو
جمعية فاعل خير بني ملال تنظم مهرجان عين أسردون للمديح والسماع في دورته الرابعة
المديرية الجهوية للمياه والغابات بالأطلس الكبير تعبئ امكانياتها لرصد والتقليص من عدد حرائق الغابات
اصابة خطيرة لسائق دراجة نارية في حادث سير علئ الطريق الرابط بين افورار وبين الويدان
رمضان في الأطلس المتوسط: صلاة وذكر وحفاظ على العادات
الدرك الملكي بأفورار يعتقل ’مول المانط’ متلبسا بعد تسلله لمنزل عجوز
اعتداء خطير على حراس ثانوية أحمد الحنصالي ببني ملال يستنفر الأطر الإدارية والتربوية
مصرع سيدتين في انقلاب سيارة على طريق ’الموت’، بين دمنات وأيت تمليل(صور)
فيديو يفضح شخصا اتهم شرطي بالاعتداء عليه بواسطة آلة حادة.الفيديو
القضاة يرتبون أشكالا احتجاجية الشهر المقبل احتجاجا على أوضاعهم الاجتماعية والاقتصادية