أضيف في 10 يونيو 2019 الساعة 21:54


هبة عبارة عن معدات طبية للتخفيف من آلام الأطفال المصابين بداء السرطان لفائدة أربعة مراكز استشفائية جامعية بالمغرب


ومع/ قدمت الهيئة السيادية والعسكرية لمالطا للمراكز الاستشفائية الجامعية بكل من الرباط والدار البيضاء ومراكش وفاس هبة عبارة عن مضخات مسكنة ذاتية التحكم (بالمورفين) ،ومعدات تساعد في تخفيف آلام الأطفال المصابين بالسرطان.

وكان التبرع بهذه المعدات ، التي تعد طفرة مهمة في مجال العلاجات المقدمة للأطفال في مصالح أنكولوجيا الأطفال، موضوع أربع اتفاقيات وقعها اليوم بالرباط كل من سفير الهيئة السيادية والعسكرية لمالطا بالمغرب ، جوليان فنسنت بروني ، من جهة، ورؤساء مصالح أمراض الدم والأنكولوجيا في المركزين الاستشفائيين الجامعيين ابن سينا بالرباط وابن رشد بالدار البيضاء ، ومصالح انكولوجيا الأطفال في المركزين الاستشفائيين الجامعيين الحسن الثاني في فاس ومحمد السادس في مراكش ، من جهة أخرى ، بحضور الكاتب العام لوزارة الخارجية والتعاون الدولي.

وفي نفس السياق ، سيتم تجهيز مستشفى ابن الخطيب في فاس ، بدوره، بأجهزة لتخفيف آلام وعلاج الأطفال الذين يتلقون علاجاتهم بجناح الأطفال.

وبهذه المناسبة، أكد السيد بروني أن هذه العملية تندرج في إطار الدبلوماسية الإنسانية ، مشيرا إلى أن هذه المضخات المسكنة يمكن أن تخفف من آلام الأطفال المصابين بالسرطان وتساعد على علاج بأقل معاناة.






وأوضح السيد بروني أن الهيئة السيادية والعسكرية لمالطا تأمل من خلال تقديم هذه المضخات في التحسيس بأهمية تخفيف الآلام من أجل تحمل أفضل للعلاجات. من جهته، قال رئيس مصلحة أمراض الدم والسرطان بالمستشفى الجامعي ابن سينا، محمد خطاب، إن الألم يعد من الأعراض الدائمة المصاحبة لمعاناة الأطفال المصابين بالسرطان ، سواء كان نتيجة المرض نفسه أو العلاج، مؤكدا أن هذه المضخات تمكن من تقديم جرعات مسكنة للألم وفق الحاجيات الآنية، للتخفيف من حدة معاناة المرضى.

وسجل أن مختلف المراكز الاستشفائية الجامعية تستقبل سنويا حوالي 5000 طفل مصاب بالسرطان، ومن ثم هناك حاجة لتزويد هذه المؤسسات بالمضخات المسكنة، التي تمكن من تخفيف معاناة الأطفال اثناء علاجهم.

وأوضح بلاغ للهيئة السيادية والعسكرية لمالطا أن مجموع المعدات المقدمة تم انتقاؤها من قبل أفضل الخبراء واستيرادها من طرف سفارة الهيئة، بتنسيق وثيق مع كل من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ووزارة الصحة.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
أم حامل من أيت عبدي تلفظ أنفاسها الأخيرة بالمستشفى الاقليمي لأزيلال وتخلف وراءها 13 إبنا وأقاربها يعتزمون اللجوء إلى القضاء
المبصاريون بالمغرب يرفعون من إيقاع الاحتجاج ضد مشروع قانون 13ـ45 ويقولون ’وداعا لصحة العيون في القرى والمدن الصغيرة’..فيديو
حملة تطهير الشوارع المغربية من السيارات المهملة
'عدم الاستقرار الجيني: ضرورة فيزيولوجية وتهديد للجهاز العصبي المركزي' عنوان محاضرة الأربعاء المقبل
مروحية طبية تنقذ ستينيا في حالة حرجة وتنقله إلى المركز الاستشفائي بوجدة
وقفة احتجاجية حاشدة للمبصاريين أمام وزارة الصحة بالرباط للتنديد بمشروع قانون 45/13 ويطالبون بإسقاطه
أطباء مغاربة وأجانب يقاربون اضطرابات النوم وتأثيراتها على حياة الفرد والمجتمع
وزارة الصحة تكشف عدد الادوية الموجودة في السوق الوطنية والنسبة التي ستعرف انقطاعات
لدغة أفعى ترسل فتاة من تباروشت الى قسم الانعاش بالمستشفى الجهوي بني ملال وغياب المداومة بالمنطقة يطرح تساؤلات؟
إتلاف حقول النعناع غير المطابقة لمواصفات السلامة الصحية للمنتجات الغذائية .فيديو