أضيف في 10 يناير 2019 الساعة 13:26


إقليم خنيفرة .. إطلاق خدمات وحدات طبية متنقلة لفائدة سكان المناطق الجبلية والصعبة الولوج


خنيفرة 10 يناير 2019/ ومع/ أعطى وزير الصحة السيد أناس الدكالي، أمس الأربعاء بأزرو نايت لحسن التابعة لجماعة تيغسالين دائرة القباب بإقليم خنيفرة، انطلاقة خدمات ثلاث وحدات طبية متنقلة، سيستفيد منها سكان المناطق الجبلية والصعبة الولوج بالإقليم.

وتتوفر هذه الوحدات الطبية المتنقلة، التي أعطيت انطلاقة خدماتها بحضور والي جهة بني ملال خنيفرة السيد عبد السلام بيكرات، وعامل إقليم خنيفرة السيد محمد فطاح وكذا منتخبين وفاعلين بالمجتمع المدني، على تجهيزات بيو طبية، وطاولة للفحص، وجهاز للفحص بالموجات فوق الصوتية، ومعدات للتحليل وغيرها، وكذا خيمة تسع خمسة أسرة وصيدلية.

ويتوقع أن تستقبل هذه الوحدات، التي يديرها طاقم متعدد التخصصات يتكون من أطباء وممرضين وإداريين وتقنيين مدعمين بمعدات بيو طبية ولوجستيكية، حوالي 1000 مريض من سكان المناطق النائية، لتمكينهم من الاستفادة من العلاجات والمساعدة الطبية اللازمة.

ويندرج اقتناء هذه الوحدات في إطار برنامج الحد من الفوارق المجالية والاجتماعية في الوسط القروي، بهدف دعم الوحدات الطبية المتنقلة التابعة للمندوبية الإقليمية للصحة، حيث إن كل وحدة من هذه الوحدات ستشتغل بدائرة معينة (خنيفرة، لقباب، أجلموس).

وتهدف هذه المبادرة، التي تقوم بها المندوبية الإقليمية للصحة بخنيفرة، في إطار الاستراتيجية الإقليمية للصحة المتنقلة، بشراكة مع الجماعات الترابية والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية وتجمع جماعات الأطلس خنيفرة وجمعية الأطلس لدعم الوحدات الطبية المتنقلة، إلى توفير الخدمات الصحية للقرب لفائدة سكان المناطق القروية والنائية في مختلف التخصصات، ويتعلق الأمر بالطب العام، وطب الأطفال، وطب النساء والتوليد وطب العيون والتحاليل المخبرية.






وبهذه المناسبة، قال السيد الدكالي، في تصريح للصحافة، إن هذه الوحدات الطبية المتنقلة تندرج في إطار الاستراتيجية الإقليمية للصحة الرامية لاستهداف كافة الجماعات القروية وتلبية الاحتياجات الملحة لسكان هذه المناطق النائية .

وستمكن هذه الوحدات من توسيع التغطية الطبية والعلاجات الأساسية لسكان المناطق النائية، من خلال الفرق المتنقلة والقوافل الطبية المتخصصة.

وأشار الوزير إلى أنه سيتم إضافة وحدات طبية أخرى، على غرار وحدات التصوير بالأشعة والعلاجات المستعجلة.

يذكر بأن إطلاق هذه الوحدات الطبية المتنقلة يأتي في إطار التعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس الرامية إلى توفير الرعاية اللازمة لساكنة المناطق المتضررة بفعل موجات البرد، وكذا في إطار السياسة التي تنهجها وزارة الصحة الهادفة إلى ضمان استمرارية الخدمات الصحية لفائدة ساكنة هذه المناطق وتعزيز مؤسسات الرعاية الصحية الأولية وشبكة المؤسسات الطبية الاجتماعية وتوفير الصحة المتنقلة خصوصا بالعالم القروي.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
أم حامل من أيت عبدي تلفظ أنفاسها الأخيرة بالمستشفى الاقليمي لأزيلال وتخلف وراءها 13 إبنا وأقاربها يعتزمون اللجوء إلى القضاء
المبصاريون بالمغرب يرفعون من إيقاع الاحتجاج ضد مشروع قانون 13ـ45 ويقولون ’وداعا لصحة العيون في القرى والمدن الصغيرة’..فيديو
حملة تطهير الشوارع المغربية من السيارات المهملة
'عدم الاستقرار الجيني: ضرورة فيزيولوجية وتهديد للجهاز العصبي المركزي' عنوان محاضرة الأربعاء المقبل
مروحية طبية تنقذ ستينيا في حالة حرجة وتنقله إلى المركز الاستشفائي بوجدة
وقفة احتجاجية حاشدة للمبصاريين أمام وزارة الصحة بالرباط للتنديد بمشروع قانون 45/13 ويطالبون بإسقاطه
أطباء مغاربة وأجانب يقاربون اضطرابات النوم وتأثيراتها على حياة الفرد والمجتمع
وزارة الصحة تكشف عدد الادوية الموجودة في السوق الوطنية والنسبة التي ستعرف انقطاعات
هبة عبارة عن معدات طبية للتخفيف من آلام الأطفال المصابين بداء السرطان لفائدة أربعة مراكز استشفائية جامعية بالمغرب
لدغة أفعى ترسل فتاة من تباروشت الى قسم الانعاش بالمستشفى الجهوي بني ملال وغياب المداومة بالمنطقة يطرح تساؤلات؟